استراليا منوعات حياة كاملة تحت الأرض تحتوي على المنازل و الكنائس و المتاحف و كل شئ

تعتبر مدينة كوبر بادي مدينة من المدن الأسترالية، والتي تعتبر هذه المدينة من أغرب المدن الموجودة حاليا في عصرنا هذا حيث أن المدينة تعيش أسفل الأرض كما أن المدينة تحتوي على الكثير من المنازل و الكنائس و المتاحف و كل شئ نعتقد أنه موجود في عصرنا، و أكدت مصادر أسترالية على أن هذه المدينة تضم حوالي 3500 نسمة من الأشخاص الذين يحصلون على جنسية أستراليا، و أكدت أيضا أن هذه المدينة تم حفرها ما بين الصخور، وأن لسبب وراء العيش تحت الأرض هو الهروب و الفرار من درجات الحرارة المرتفعة، حيث أن نسبة درجة الحرارة تحت الأرض تساوي خمسون درجة مئوية .

أكدت أيضا أن هذه المدينة قد تم بناءه بالطين ، و أنها مدينة مناخها مختلف تماما عن المناخ الخارجي حيث أنه في النهار ترتفع درجة الحرارة لتصل إلى خمسين درجة مئوية ، بينما في الليل تتدرج درجات حرارتها حتي تصل الى درجة حرارة صفر في الساعات الأخيرة من الليل، و أكد أيضا الموقع على أن مصدر الدخل الخاص بالمدينة هو مد جميع العالم بحجر مهم و هو حجر الأوبال حيث أنه من الأحجار المهمة في العالم .

و الجدير بالذكر أن هذه المدينة تعيش حياتها بشكل طبيعي للغاية حيث أن مصدر الغذاء الخاص بهم من خلال الغابات و الحدائق المزروعة داخل المدينة ، أما بالنسبة إلى الماء فيتم ذلك من خلال المياه الجوفية المتواجدة في باطن الأرض في المدينة

2017-01-29 10:10:02
عدد القراءت (13236)