العالم أمن مفوضيّة اللاجئين: لا نشجّع ولا نسهّل أيّ عودة إلى سوريا؟

اللاجئون يزورون بلدهم «مؤقتاً»؟

تشير «المفوضيّة» إلى أهمية توفير فرصة أمام اللاجئين الراغبين في زيارة بلدهم، والعودة إلى بلد اللجوء. وترى في تيسير إجراء مماثل «أداة حماية مهمة لتيسير اتخاذ القرارات المستنيرة». ووفقاً للدراسات الاستقصائية للمفوضية، فإن «90 في المئة من اللاجئين قالوا إنهم لم يعودوا إلى سوريا بعد اللجوء». تؤكد «المفوضية» وجوب «سماح بلدان اللجوء بالزيارات المؤقتة لسوريا مع السماح بعودة اللاجئ إلى بلد لجوئه». ويؤكد كريغ لـ«الأخبار» أنّه «استناداً إلى تجربة المفوضية من سياقات أخرى لعودة اللاجئين، نعتقد أن الزيارات المؤقتة (الذهاب للتفقّد) أدوات مهمة تسمح للاجئين باتخاذ قرارات مستنيرة مبنية على المعلومات بشأن العودة». ورغم تنبيه التقرير إلى المحاذير الأمنية التي تحول دون عودة شريحة من اللاجئين، لكنه لا يشير إلى وجود أي محادثات مع الحكومة السورية حول ضمانات تتيح للاجئ زيارة بلده والعودة بحرية تامة. وبدوره، لا يقدم الناطق الرسمي سكوت كريغ أي إجابة تتعلّق بهذا التفصيل.

2017-08-11 07:13:52
عدد القراءت (1742)