كتب ناصر قنديل غارة التنف كتب ناصر قنديل
  • يحاول الإعلام السعودي الحديث عن غارة أميركية على قوات حليفة تتقدم نحو الحدود السورية العراقية قامت بتدميرها
  • البيان الأميركي يقول أن القوة المعنية محدودة ولا يمكن تصور أنها جزء من هجوم
  • يقول الأميركيون ان القوة التي تقدمت بلغت منطقة قريبة من قاعدة التنف التي يديرها الأميركيون وتقع ضمن مناطق عدم الإحتكاك المتفق لعيها مع روسيا
  • يعلن الأميركيون انهم لم يقوموا بغارة بل بإطلاق نار تحذيري لمنع القوة من بلوغ  مواقعهم فتوقفت عن التقدم
  • يعلن الأميركيون أنهم إضطروا لفعل ذلك بعدما أبلغوا موسكو وطلبوا تراجع القوة فلم تستجب
  • يحلل العسكريون ما جرى بأنه إستطلاع  بالنار ورسم خطوط إنتشار في البادية فالتنف ليس هدفا وهو نقطة تواجد أميركية معلومة بل حدود الإبتعاد عنه كانت غامضة ويجب ترسيمها وهذه تبدو مهمة القوة التيى تقدمت إلى مقربة منه ورفضت التراجع
  • لم يكن هناك هجوم بالقياس لتكوين القوة من أقل من مئة مقاتل بعدد محدود من الاليات وبلا تغطية نارية جوية أو صاروخية أو مدفعية
  • البيان الأميركي يكشف الكثير والقوة تمركزت في مكانها
2017-05-19
عدد القراءت (3942)